آخر الأخبارحوارات
أخر الأخبار

الدكتور ناصر الزهراني لمجلة ” لتعارفوا”:المعرض والمتحف الدولي للسيرة النبوية والحضارة الإسلامية أضخم عمل في تاريخ السيرة النبوية.

المعرض والمتحف الدولي للسيرة النبوية والحضارة الإسلامية أضخم عمل في تاريخ السيرة النبوية

-المعرض ترعاه وتشرف عليه رابطة العالم الإسلامي إيمانًا منها بأهمية هذا العمل

-الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي يولي المعرض عنايته واهتمامه ويتابعه متابعة دقيقة

-فكرة تأسيس المعرض بدأت قبل أربعة عشر عامًا

-المعرضٌ يُعْنَى بالتعريف الشامل بسيرة نبي الهدى والرحمة

-المعرض يحمل رسالة للمسلمين وغيرهم

-تدشين المعرض والمتحف العالمي مطلع هذا العام الميلادي

– المدينة المنورة أختيرت لتكون المقر الرئيسي للمعرض

-إدارة المعرض تلقت طلبات من 25  دولة  لإقامة المعرض والمتحف على أراضيها

-من يحاول الإساءة إلى مقام النبي “ص” إنما يسيء إلى نفسه

يكشف الدكتور ناصر الزهراني، أن المعرض والمتحف الدولي للسيرة النبوية والحضارة الإسلامية الذي سيدشن  مطلع  هذا العام الميلادي، يعد أضخم عمل في تاريخ السيرة النبوية، حيث يُعْنَى بالتعريف الشامل بسيرة نبي الهدى والرحمة، مؤكدا في لقاء مع مجلة ” لتعارفوا “، أن هذا العمل بدأت فكرته قبل أربعة عشر عامًا، ليس ردة فعل لأحداث معينة، وإنما هو تعميق لمفهوم السيرة النبوية الشريفة عند المسلمين، والعودة بالناس إلى النبع الزلال والفيض النقي، إلى جوهر الرسالة ولباب الدين وأساس العقيدة، موضحا في السياق، أن المعرض يؤسس لمعرفة حقيقةِ السيرة النبوية،وبيان شمولها، وجمال آدابها، وهو بهذا يهدف إلى تعميق محبة النبي الكريم ، والحث على أتباع سنته والاقتداء به صلى الله عليه وآله وسلم استجابة لأمر الله عز وجل.

ونحن نستقبل منارة غير عادية حملت مشعل تحصين الهدي المحمدي، لو تفضلتكم وعرفتنا  بشخصية الدكتور ناصر الزهراني؟

 الدكتور ناصر بن مسفر القرشي الزهراني، كانت لي– ولله الحمد– مناشط كثيرة وكبيرة في مسيرة حياتي:علمية واجتماعية وأدبية ودعوية وثقافية،ثم أكرمني الله عز وجل بالتفرغ التام لهذا العمل النبوي الكبير وتم انجاز مشروعات علمية عالمية وحضارية متنوعة،وفي مقدمتها المشروع الإنساني العالمي(السلام عليك أيها النبي)،الذي حظي بالاهتمام والدعم والتقدير لدى قيادة المملكة العربية السعودية أيدها الله.

ملكون السبق في هكذا فضاءات(المعرض والمتحف الدولي للسيرة النبوية والحضارة الإسلامية)،من أين جاءت الفكرة ؟

هذه الفكرة بدأت قبل أربعة عشر عامًا حينما رغبت في تأليف كتاب في السيرة النبوية في ثوب عصري جذاب، يخرج بها عن اختزالها في الغزوات والمعارك إلى مفهومها الواسع،وشمولها الماتع، وجلالها المجيد، وجمالها الفريد، وأن سيرته صلى الله عليه وسلم هي مجموع حياته بكل تفصيلاتها،ثم تطورت الفكرة من كتاب إلى موسوعات علمية، ومعارض ومتاحف حضارية .فحظي هذا العمل بقبول وثناء كل من زاره واطّلع عليه، من أصحاب السماحة والمعالي والفضيلة المفتون وكبار العلماء حول العالم، إذ زاره وأثنى عليه أكثر من ألف (1000) عالم من داخل المملكة العربية السعودية وخارجها، ورأوا أن هذا المشروع هو  الأضخم عن سيرة النبي صلى الله عليه وآله وسلم وسنته الشريفة .

-(المعرض والمتحف الدولي للسيرة النبوية والحضارة الإسلامية)،هو اسم أكبر معرض في العالم عن سيرة خير البشر صلى الله عليه وآله وسلم، أفدنا بتعريف المعرض و أسلوب عملك وأهدافه؟

   المعرض والمتحف الدولي للسيرة النبوية والحضارة الإسلامية الذي ترعاه وتشرف عليه رابطة العالم الإسلامي إيمانًا منها بأهمية هذا العمل وقيمته العلمية والحضارية والإنسانية هو عبارة عن معالم حضارية كبرى تنطلق من المملكة العربية السعودية بلد الخير والسلام وقبلة المسلمين، تنطلق من مكة المكرمة التي أشرقت منها شمس الرسالة المحمدية إلى أنحاء العالم ليكون من منارات الخير والهدى التي تنشر قيم السلام والعدل والوسطية وتنثر أزهار المحبة والتسامح والتعايش.

أُنْجِزَ المقر الرئيسي لهذا المعرض والمتحف في المدينة المنورة في مكان مميز في مواجهة المسجد النبوي الشريف، وهو معرضٌ يُعْنَى بالتعريف الشامل بسيرة نبي الهدى والرحمة صلى الله عليه وآله وسلم بعظمتها وشمولها وآدابها باستخدام أحدث التقنيات، وأجمل وسائل العرض، ويوليه معالي الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الشيخ الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى عنايته واهتمامه، ويتابعه متابعة دقيقة، ويُعد هذا المعرض العمل الأضخم في تاريخ السيرة النبوية. وهو ثمرة لجهد علمي استمر لأكثر من أربعة عشر عامًا، وسيتم تدشين هذا المعرض والمتحف العالمي في مطلع هذا العام الميلادي برعاية كريمة بإذن الله عزوجل.

-سيدي،تأسيس المعرض يأتي في ظرف كثرت سهام الخصوم على الإسلام، هل هي واحدة من أسباب إنشاء المعرض؟ أم أن الهدف استباقي في صورة إقامة الحجة على كل جاهل أو متجاهل؟

هذا العمل–كما أسلفت– بدأت فكرته قبل أربعة عشر عامًا، ليس ردة فعل لأحداث معينة، وإنما هو تعميق لمفهوم السيرة النبوية الشريفة عند المسلمين، والعودة بالناس إلى النبع الزلال والفيض النقي، إلى جوهر الرسالة ولباب الدين وأساس العقيدة: كتاب الله عز وجل وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم بصفائها ونقائها وشمولها وروعتها، وليقف العالم أجمع على عظمة الإسلام وأنه دين السلام والعدل والرحمة والتعاون على البر والخير، وليطلع الناس على التعريف الشامل بالنبي صلى الله عليه وسلم، بل وبالأنبياء عليهم الصلاة والسلام جميعا عبر أحدث الوسائل وأجمل العروض وأفضل التقنيات،إضافة إلى موسوعات علمية كبرى وإصدارات ومؤلفات ومراكز تدريب ستطلقها رابطة العالم الإسلامي قريبًا بإذن الله عزوجل.

-اسم المعرض يختزل كافة أبعاده، هل يمكننا القول أنه رسالة عالمية ستصل إلى البشرية جمعاء؟

   اسم المعرض( المعرض والمتحف الدولي للسيرة النبوية والحضارة الإسلامية) يحمل رسالة للمسلمين وغيرهم، ملخصها: أن دين الإسلام دين الحب والرحمة والسلام والتسامح والعدل، وبه يتبين وجهه الحضاري على كافة المستويات، وتتأكد الحقيقة العظيمة التي أثبتها الله عز وجل لرسوله صلى الله عليه وآله وسلم في قوله:(وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين).وليس عندي أدنى شك أن العقلاء أيًّا كان دينهم إذا اطَّلعوا على السيرة النبوية في حقيقتها سيرون فيه المثل الأعلى والقدوة الأسمى للبشرية في جميع شؤون الحياة.

-المعرض عالمي و شعاره إنساني وحضاري وهدفه أسمى وأجل، حدثنا عن فروعه وهيآته؟

اختارت رابطة العالم الإسلامي بتوجيه كريم من أمينها معالي الشيخ الدكتور محمد العيسى ،المدينة المنورة لتكون المقر الرئيسي للمعرض، فكان– بحمد الله –مجاورًا للمسجد النبوي الشريف، ومنها ينطلق في أنحاء العالم الإسلامي، ويعود الفضل بعد الله عز وجل في ذلك لأمير منطقة المدينة المنورة صاحب السمو الملكي الأمير/ فيصل بن سلمان بن عبد العزيز حفظه الله الذي يسر كل السبل وذلل كل الصعاب لإقامة هذا الصرح الكبير وهو يتابع مراحل إنجازه بشكل دائم،كما تم وضع حجر الأساس للفرع الدولي الأول في جمهورية إندونيسيا في العاصمة (جاكرتا)، في حفل كبير حضره كبار رجال الدولة في جمهورية إندونيسيا، ورعاه معالي أمين الرابطة، كما تم البدء في معرض ومتحف مكة المكرمة .

-مفهوم المعرض أنه يحتوي على عرض أشياء متعددة، وأنواع مختلفة فما الذي يحتويه المعرض، وما هي أهم معروضاته ؟

المعرض يشتمل على تفصيلات السيرة النبوية والسنة الشريفة ويعرضها بأحدث فنون التقنيات وأجمل رسائل العرض، فمن أهم موضوعاته :

  • النبي صلى الله عليه وآله وسلم كأنك تراه.
  •         النبي صلى الله عليه وآله وسلم كأنك معه.
  • روائع الذوق والأناقة ( الإتيكيت ).
  • دلائل النبوة ومعجزات الرسالة.
  •        الحديقة المحمدية.
  •        النبي صلى الله عليه وسلم والوسائل التربوية والتعليمية.
  • عطاء النساء.
  •        النبي صلى الله عليه وآله وسلم والطفل.
  • النبي صلى الله عليه وآله وسلم وذوو الاحتياجات الخاصة.
  • طعام النبي صلى الله عليه وسلم وشرابه.
  • لباس النبي صلى الله عليه وآله وسلم وأناقته.
  •        أثاث النبي صلى الله عليه وآله وسلم ومقتنياته.
  •         النبي صلى الله عليه وآله وسلم والطب والوقاية الصحية.
  •         عالم الحيوانات والطيور وسائر الدواب.
  •         النبي صلى الله عليه وآله وسلم والكون والبيئة والفلك.
  • النبي صلى الله عليه وآله وسلم وغير المسلمين.
  •        النبي صلى الله عليه وآله وسلم والرحمة والرفق.
  •        النبي صلى الله عليه وآله وسلم والعفو والتسامح.
  •        النبي صلى الله عليه وآله وسلم  والحوار.
  • النبي صلى الله عليه وآله وسلم والتعايش.
  • الأنبياء عليهم الصلاة والسلام كأنك تراهم..إلى آخر ما هنالك من تفاصيل دقيقة، كل ذلك باستخدام وسائل العرض الحديثة من شاشات ولوحات وتقنيات وصالات عرض سينيمائية تُيَسِّرُ الاطلاع والفهم في وقت يسير،إضافة إلى مجسمات وخرائط وأطالس ووسائل تعليمية.

-هل يشتمل المعرض على ما للمملكة العربية السعودية من جهود في السنة النبوية ورعاية الحرمين الشريفين ؟

نعم بالطبع..فهناك قسم كبير يُعنى ببيان ما للمملكة العربية السعودية من اهتمام وعناية ودعم لما يخدم القرآن الكريم والسنة الشريفة، كما أنه تم تخصيص جناح كبير لبيان مراحل توسعة الحرمين الشريفين إلى العصر الحديث وما حظيت به من عناية ودعم وتطوير وخدمات جليلة في هذا العهد السعودي الزاهر.

وقد حظي المعرض الدولي للسيرة النبوية والحضارة الإسلامية باهتمام ودعم وترحيب كبير في المملكة العربية السعودية وأقيم في بعض المناسبات المهمة بتوجيهات عليا ودعم كريم.

-فضاؤكم حضاري بمنأى عن أي محسنات أخرى، لكنه يحمل هدفا يعني الجميع، هل وضعتم خارطة للتنسيق مع المؤسسات الدينية الأخرى، بما فيها غير الإسلامية، مادام أن الرسالة النبوية لا تؤمن بالجنس أو الجغرافيا؟

تلقت إدارة المعرض طلبات من خمس وعشرين دولة  لإقامة المعرض والمتحف على أراضيها، وهم بهذا يسهمون في تبليغ رسالة المعرض الحضارية الإنسانية، والتعاون مفتوح مع أي دولة أو منظمة إسلامية أو غير إسلامية، إذا تحقق أن هذا الطلب سيسهم في أداء رسالتنا العالمية، ونشر مبادئ الحب والتسامح والسلام في أنحاء الأرض. ولتحقيق هذه الأهداف تمت ترجمة مضمون المعرض ومحتواه إلى عدة لغات عالمية، وتم تأليف وإنجاز عدة إصدارات لتعريف غير المسلمين بالإسلام، وتُرْجِمَت بعدة لغات.منها: كتاب(النبي صلى الله عليه وآله وسلم وغير المسلمين”حقوقهم وحسن التعامل معهم”)وكتاب( الإسلام في سطور) وكتاب(السيرة النبوية في دقائق )وكتاب(النبي صلى الله عليه وسلم والوطن)وكتاب (النبي صلى الله عليه وسلم والحوار) ..

وهناك مذكرات تفاهم بين إدارة المعرض وعدد كبير من المؤسسات الدينية والثقافية والاجتماعية والسياسية في العالم .

-حمل السيرة النبوية وإثراؤها والذود عنها هدف قيمي يثير الجانب الإيجابي من عواطف المسلمين، حدثنا عن مدى تجاوب أمة محمد صلى الله عليه وسلم مع هذا الهدف؟باعتبار المعرض هو منبر تعليمي وتثقيفي كذلك.

المعرض يؤسس لمعرفة حقيقةِ السيرة النبوية،وبيان شمولها، وجمال آدابها، وهو بهذا يهدف إلى تعميق محبة النبي صلى الله عليه وسلم، والحث على أتباع سنته والاقتداء به صلى الله عليه وآله وسلم استجابة لأمر الله عز وجل:{قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيم}[آل عمران: 31]، وقوله  عز وجل:{لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا}[الأحزاب: 21]. فهو صلى الله عليه وآله وسلم مضرب المثل في الصبر والعفو والصفح الجميل ، ومقابلة الإساءة بالإحسان، قال تعالى:{وَلاَ تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلاَ السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيم}والإسلام أعطى كل ذي حق حقه ، فكما أن الإسلام حمى حق المسلمين ،كذلك أعطى غير المسمين حقوقهم ، ومنع الاعتداء عليها أو انتقاصها، وبهذا تتبين شمولية هذا الدين العظيم الذي يتجلى واقعا عمليا في سيرة النبي صلى الله عليه وسلم الشاملة الكاملة .

-هل لنا أن نأمل أن سقطات الجرائد والمنابر المسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم قد ولى عهدها، في ظل لغة القناعة التي ستكون ميزة عملكم؟

من أهم أهداف هذا العمل العلمي الحضاري تحقيق المعرفة بسيرة النبي صلى الله عليه وآله وسلم ، وجميل آدابه وكريم أخلاقه وسمو شريعته، والتعريف الشامل بحياته صلى الله عليه وآله وسلم، مما يثمر محبته وإتباع سنته، والاهتداء بهديه، وهذا يمنع الأثر السيء للشبهات التي تطلق بين حين وآخر، وأؤكد أن هذا العمل ليس ردة فعل لحدث معين ولن يكون كذلك . والتدافع بين الخير والشر سنة كونية ماضية، ومن يحاول الإساءة إلى مقام النبي صلى الله عليه وآله وسلم أو مقام غيره من الأنبياء والرسل عليهم صلوات الله وسلامه فإنما يسيء إلى نفسه، وقد تكفَّل الله عز وجل بعصمة النبي صلى الله عليه وآله وسلم من الناس، قال تعالى (والله يعصمك من الناس) وأخبر سبحانه أنه تولى كفايته المستهزئين، قال جل وعلا ( إنا كفيناك المستهزئين ) وبين جل جلاله أن شانئ النبي صلى الله عليه وآله وسلم هو الأبتر .

-ماذا ترجو من أتباع محمد صلى الله عليه و سلم، بعد أن أثبتت الوسطية نجاعتها عند الخصم و عند الولي؟

ما أرجوه أن يقرؤوا سيرة النبي صلى عليه وسلم، بتدبر وتأمل وحب واهتمام، وأن يعرفوا قدر هذا النبي الكريم صلى الله عليه وسلم الذي اصطفاه الله عز وجل ليكون رحمة للعالمين، ووصفه عز وجل بأحسن الوصف فقال:{وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيم}[القلم: 4]، وقال تعالى:{لَقَدْ جَاءكُمْ رَسُولٌ مِّنْ أَنفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُم بِالْمُؤْمِنِينَ رَؤُوفٌ رَّحِيم}[التوبة: 128]، وأن ينصتوا بقلوب واعية إلى جميل هديه وكريم توجيهه في العلم والتقوى وحسن الخلق وجميل التعامل والصبر والرحمة والرفق والحكمة والبصيرة وكنوز الخير التي جاء بها هذا النبي الكريم صلى الله عليه وآله وسلم في كتاب الله عز وجل وفي هديه الشريف الذي هو ترجمة عملية للقرآن الكريم ، قال تعالى:{خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِين}[الأعراف: 199]، وقال تعالى:{وَلاَ تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلاَ السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيم}[فصلت: 34]، وقال تعالى:{إِنَّ اللّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالإِحْسَانِ وَإِيتَاء ذِي الْقُرْبَى وَيَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ وَالْبَغْيِ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُون}[النحل: 90]، وقال تعالى  ( لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة) ولو تأسَّى به المسلمون حقًّا لأظهروا للعالم جمال الإسلام وروعة السيرة وصفاء الدين، وكانوا دعاة بأعمالهم ورقي أفكارهم ، فما رأيناه قديمًا من دخول الناس في شرق آسيا وبعض أقاليم إفريقيا في الإسلام  يبين لنا أن خير وسيلة لنشر هذا الدين هو امتثال سيرة خاتم المرسلين صلى الله عليه وآله وسلم التي يتجسد من خلالها عظمة الإسلام ورقي آدابه، وسمو تشريعاته، وفيوض رحمته  .

-هل لوثيقة مكة المكرمة حضور في هذا المعرض ؟

المعرض يشتمل على عدة وثائق ورسائل من النبي صلى الله عليه وآله وسلم، ومعاهدات من أهمها: وثيقة المدينة المنورة التي تؤكد حق المواطنة والتعاون المشترك بين المسلمين وغيرهم. وفي العصر الحديث تم عبر رابطة العالم الإسلامي إعداد وثيقة عالمية وقَّع عليه أكثر من ألف ومئتي عالم بمكة المكرمة برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز أيَّده الله، وكانت لها أصداء عالمية وجدت ترحيبًا  وقبولًا كبيرًا؛ لما تحمله من أسس علمية، ومضامين حضارية، ومواثيق إنسانية.

-هل لدى رابطة العالم الإسلامي مشروعات أخرى إضافة إلى (المعرض والمتحف الدولي للسيرة النبوية والحضارة الإسلامية)؟

نعم هناك مشروعات عظيمة ومعالم كبيرة، وفي مقدمتها:

  1. المعرض الرباني العالمي( التحيات لله عزوجل ): هو الأضخم والأول من نوعه، عن الله عزوجل وأسمائه الحسنى وصفاته العلى، ودلائل قدرته، وشواهد توحيده، وفنون عظمته، وأعاجيب خلقه، وبديع ملكوته، باستخدام أحسن العروض وأجمل الأساليب وأحدث التقنيات، عبر ما يزيد عن مائة ألف عنوان ومادة علمية.
  2. معرض الأنبياء عليهم السلام كأنك تراهم: المشروع العلمي العالمي الحضاري التأصيلي الشامل في التعريف بالأنبياء والرسل عليهم السلام، وآدابهم وأخلاقهم، وكتبهم وشرائعهم، وأقوامهم وقراباتهم، وبلدانهم وأزمانهم، عبر أحدث التقنيات، وأبدع الأساليب، وأجمل فنون العرض، وستتم المشاركة به في اكسبو2020دبي بإذن الله عزوجل.

إضافةً إلى عددٍ من المعارض والمتاحف الأخرى التي سيتم الإعلان عنها قريبًا بإذن الله عزوجل.

  • حملة المليار العالمية لطباعة وتوزيع (السيرة النبوية في دقائق)، الكتيب المختصر الشامل في سيرة النبي صلى الله عليه وسلم الذي قرأه ووقع عليه أكثر من (300) ثلاثمائة عالمٍ ومفتٍ حول العالم، وترجم بأكثر من (25) خمس وعشرين لغة.
  • الأعمال العلمية الكبرى: التي تشتمل على أضخم عمل علمي من نوعه في التأريخ، من موسوعات ومؤلفات وإصدارات، تزيد عن (200) مائتي موسوعة وإصدار معتمدة على القرآن الكريم والسنة الشريفة، سطرها خلال خمسة عشر عامًا من التفرغ التام والعمل الدؤوب، تمت طباعتها وترجمتها لعدة لغات وسيتم عرضها مطبوعة وإطلاق منصاتها الالكترونية مع انطلاقة وتدشين المعرض والمتحف الدولي للسيرة النبوية والحضارة الإسلامية بالمدينة المنورة برعاية كريمة بإذن الله عزوجل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى